الثورة بنورّثها من جيل لجيل

 

في ذكرى إنتفاضة الأقصى 28-9-2000؛ الثورة بنورثها من جيل لجيل !

فيديو من إنتاج مؤسسة بالستاين سوشال الإعلامية

.

.

.

.

Posted in أفلام وثائقية, جميع التدوينات | Tagged , , , , , , | أضف تعليقاً

حكومة السلم والشراكة الوطنية .. زيد بن علي الشامي

حكومة السلم والشراكة الوطنية

زيد بن علي الشاميزيد بن علي الشامي

(رئيس الكتلة البرلمانية للتجمع اليمني للإصلاح)

الحمدلله الذي لطف ودفع عن الشعب اليمني الأسوأ، فلم ينزلق نحو الفتنة والحرب الأهلية؛ وتم توقيع القوىٰ السياسية على اتفاق (السلم والشراكة الوطنية)، والأهم أن نحاول تجاوز أخطاء الماضي واستشراف المستقبل، فلا يكفي مجرد الوصول إلى اتفاق؛ فكم من الاتفاقات بذلنا جهوداً للوصول إليها ثم نضعها وراء ظهورنا حتى تتفاقم المشكلات وتزيد الاحتقانات لنجد أننا في حاجة إلى اتفاق جديد، فالعبرة بالجدية والمصداقية، وبالأفعال لا الأقوال..

السلم والشراكة الوطنية هما العنوان الذي يجب أن تحرص على تحقيقه كل القوى السياسية، كما أن الواجب إعطاء الكفاءات الوطنية المقتدرة والمهمّشة الفرصة لإظهار مواهبهم وقدراتهم في حل مشكلات البلاد المتعددة؛ ولا سيما أولئك الذين لم يسبق لهم أن شاركوا في السلطة، أو من يشعرون بالغبن والإقصاء خلال الفترات السابقة.

وهنا أتوجه بنصيحتي للتجمع اليمني للإصلاح أن يفسح المجال للكفاءات والمكونات السياسية الأخرى للمشاركة في الحكومة، وأن تقتصر مهمة الإصلاح على المشاركة في منح ثقة مجلس النواب للحكومة الجديدة، ودعم توجهاتها في محاربة الفساد وإنعاش الإقتصاد، وتحقيق العدل والمساواة.

لقد كان للإصلاح تجربة للمشاركة في الحكومة مرتين: الأولىٰ من عام 1993م إلى 1997م، وكذا في حكومة الوفاق الوطني لأقل من ثلاث سنوات، وهما تجربتان مريرتان، حاولت الأطراف الأخرى أن ترمي بضعفها وفشلها على الإصلاح؛ على الرغم من علم الجميع أن نسبة حضوره لا يصل إلى 12% في الحكومة، وسيكون من الخطأ الجسيم تكرار المجرب، والمشاركة السياسية لا تعني بالضرورة الدخول في الحكومة، إذ يمكن أن نتعاون مع الحكومة في تقديم الاستشارات، وفي الجانب الرقابي والدعم الشعبي لكل الخطوات الجادة نحو الإصلاح والبناء..

إن المرونة التي جاءت في (اتفاق السلم والشراكة الوطنية) تعطي رئيس الجمهورية الحق في اختيار وزراء من ذوي الكفاءات والنزاهة في حال عدم رغبة أي مكون سياسي أن يشارك في الحكومة؛ وبهذا لا يستطيع أي مكون سياسي أن يعطل تشكيل الحكومة.

أتمنى الإسراع في تسمية رئيس الحكومة وتشكيلها لتضطلع بالمهام الوطنية الكبرى التي تنتظرها، وأتمنى أن يكون في برنامجها معالجة كل تداعيات أحداث صنعاء الأخيرة وتعويض جميع المتضررين، ومعاملة كل من سقط في المواجهات كشهداء، ومعالجة جميع الجرحىٰ من كل الأطراف؛ مدنيين أوعسكريين.

” رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا “

.

.

.

.

Posted in جميع التدوينات, صناعة الوعي | Tagged , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , | أضف تعليقاً

وثائقي الجزيرة | أقوى من الكلام

الفيلم الوثائقي “أقوى من الكلام” – فلسطين تحت المجهر كاملا

معاناة مضاعفة.. وُلد فلسطينياً محاصرا في غزة المشتعلة، وولد لا يسمع ولا يتكلم.
قل لمن عاب صمته ولد الحزم أبكما.

“أقوى من الكلام” من إنتاج قناة الجزيرة.

يتناول الفيلم الوثائقي “أقوى من الكلام” شريحة الصم في قطاع غزة من خلال الدخول إلى عالمهم الخاص، أفراحه وأحزانه، مركزاً على مواهبهم وإبداعاتهم الفنية. الفيلم محاولة لاستكشاف دواخل مجتمع الصم الغزّي، وتأثير الواقع السياسي على حياتهم الاجتماعية والنفسية والاقتصادية بما فيها ويلات الحرب المستمرة على القطاع.

تاريخ العرض: الأربعاء 24 سبتمبر 2014، الساعة الخامسة مساء بتوقيت مكة المكرمة.

..

برومو:

 

.

.

.

.

 

Posted in أفلام وثائقية, جميع التدوينات | Tagged , , , , , , , , , , , , , , , | أضف تعليقاً

أيها الإصلاحيون: لستم الدولة .. زيد بن علي الشامي

أيها الإصلاحيون: لستم الدولة

زيد بن علي الشاميزيد بن علي الشامي
(رئيس الكتلة البرلمانية للتجمع اليمني للإصلاح)

أيها الإصلاحيون: في هذه اللحظة الفارقة من تاريخ اليمن أدعوكم للتجمل بالصبر والحلم والتزام منازلكم، وعدم الإنجرار لأي دعوات للعنف والانتقام، أنتم حزب سياسي ولستم مسؤولين عن حماية مؤسسات الدولة، كما أنكم لستم البديل عنها.

لقد أفنيتم أعماركم في التربية والتوجيه وتبني هموم الناس، وأقمتم مختلف المؤسسات التي تخدم المجتمع، وكانت لكم مشاركات محدودة في السلطة لبعض الوقت؛ وتحملتم عبئاً ثقيلاً بسبب تلك المشاركة، كما أنكم عملتم ما في وسعكم لتقديم أنفسكم دعاةً للتعايش والقبول بالآخر، ومن أجل مصلحة اليمن حرصتم على عدم استعداء الأشقاء والأصدقاء.

ذلك تاريخ ناصع من حقكم أن تفاخروا به، ويجب أن لا تستفزّكم المستجدات المتسارعة فتخرجوا عن نهجكم السلمي، حتى مع نهب بعض منازلكم ومقراتكم ومؤسساتكم، فلا تحسبوا ذلك شراً لكم؛ فكل شيء يتعوض، والمبنى القديم سينشأ أجمل منه، والناس يشاهدون ويحكمون وشتان بين من يعطي ومن ينهب، ومن يبني ومن يهدم، وكل يقدم نفسه كما يشاء، ويجب أن نثق بالعدالة الإلهية التي تنصف كل مظلوم.

أيها الإصلاحيون لقد أعددتم أنفسكم للسلم وليس للحرب، وللبناء وليس للخراب، والوقت ليس مناسباً للعتاب ولا للتقويم والحساب؛ فالكيد والتآمر الداخلي والإقليمي والدولي لا يخفىٰ عليكم، فإياكم ثم إياكم أن تندفعوا لتكرار تجارب الصراع المدمر في دول أخرىٰ كسوريا والعراق، لهذا أدعوكم لتلجموا نزوات العواطف بنظرات العقول، وعليكم الحرص التام على السلم الإجتماعي وعدم الإنجرار إلى الفرز الطائفي أو المذهبي أو العنصري، وفي القريب سيحمد لكم الشعب اليمني الطيب صبركم وحكمتكم.

عودوا إلى ميادين التربية والتوجيه والعطاء، إعطوا أنفسكم فسحة من الوقت للمراجعة والبناء الداخلي، إلجأوا إلى الله ولا تثقوا بغيره، فهو سبحانه الذي له الأمر من قبل ومن بعد، و”سيجعل الله بعد عسر يسراً”.

حفظ الله اليمن وأهلها، ووفق جميع أبنائها للخير وأصلح ذات بينهم وهداهم إلى سواء السبيل.

.

.

.

.

Posted in جميع التدوينات, صناعة الوعي | Tagged , , , , , , , , , , , , , , , , , , | أضف تعليقاً

يسألونك عن “داعش” (3) لماذا تجب مبايعتُهم مِن دون الناس؟!

يسألونك عن ” داعش “
(3)
لماذا ” داعش ” مِن دون الناس تجب مبايعتُهم؟!

د. إسماعيل عليد. إسماعيل علي

روى مسلمٌ وغيرُه عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُ قَالَ: «مَنْ خَرَجَ مِنَ الطَّاعَةِ، وَفَارَقَ الْجَمَاعَةَ فَمَاتَ، مَاتَ مِيتَةً جَاهِلِيَّةً، وَمَنْ قَاتَلَ تَحْتَ رَايَةٍ عِمِّيَّةٍ يَغْضَبُ لِعَصَبَةٍ، أَوْ يَدْعُو إِلَى عَصَبَةٍ، أَوْ يَنْصُرُ عَصَبَةً، فَقُتِلَ، فَقِتْلَةٌ جَاهِلِيَّةٌ، وَمَنْ خَرَجَ عَلَى أُمَّتِي، يَضْرِبُ بَرَّهَا وَفَاجِرَهَا، وَلَا يَتَحَاشَى مِنْ مُؤْمِنِهَا، وَلَا يَفِي لِذِي عَهْدٍ عَهْدَهُ، فَلَيْسَ مِنِّي وَلَسْتُ مِنْهُ» .

[ ومعنى " وَلَا يَتَحَاشَى مِنْ مُؤْمِنِهَا ": لا يهتم بما يفعله في الأمة المحمدية من قتل وإفساد، ولا يخاف وبالَه وعقوبتَه ].

مع تقديري لإخوة كرام يتعاطفون مع ” داعش ” ولم يعجبهم كلامي، أقول لهم:

إنني قلتُ ما قلتُه بناء على شهادة جمَعْتُها على مدى أربعة أشهر ممن أرتضيه من أهل العلم والصلاح، من علماء وأئمة مساجد ومجاهدين، ممن خالطوا ” داعش ” واكتوَوْا بنار جهلِهم وظلمِهم وبطشِهم وبغيِهم من أرض الواقع .. قَبِلَ هذه الشهادةَ مَن قبلها ورفضها مَن رفضها ..

إذا لم تُعجبْكم شهادتي فأنتم وما تشاؤون ..

أقول وأؤكد هؤلاء فتنة، وهم صنيعة مخابرات الشرق والغرب ..

ولسوف تُبْدي لكم الأيام .. وأرجو أن لا يكون بعد فوات الأوان ..

وما يفعلونه من تكفير واستباحة دماء مخالفيهم من المسلمين لا صلة له بالإسلام ..

هل من الإسلام أنهم كلما دخلوا قرية أفسدوها واستباحوها، وذبحوا علماءها ومجاهديها كالأنعام، ومثّلوا بالجثث ؟

إن الخلافة لا تأتي ـ ومستحيلٌ أن تأتي ـ بهذا الفجور ..

ثم لماذا تنظيم ” داعش ” وحده يكون هو الموكَّل بإقامة الخلافة من دون خلق الله أجمعين، ولماذا يجب على جميع الدنيا مبايعة هؤلاء القتلة الآثمين ؟

ولماذا لا يكونون هم الخاطئين لأنهم خرجوا على جميع المسلمين، وكفّروهم؟

ويريدون أن يفرضوا أنفسهم على مليار ونصف من المسلمين؟

أليس هناك من يعمل للإسلام ويجاهد في سبيل إعلاء كلمته غير هؤلاء الجهلاء الفجار المجترئين على حرمة الدماء المعصومة التي عظّمها الإسلام ؟

هل تعرفون من يُطْلَب مبايعتُه خليفة ــ زعموا ــ ؟

كيف تبايعون جَهُولا مَجْهُولا؟

من الذي زكَّاه من أهل العلم والتقوى في الشرق أو في الغرب ؟

هل يؤْتَى بأي شخص مجهول هكذا، ويُقال: هو خليفة، فيتحتم على جميع المسلمين أن يبايعوه ؟

في أي كتاب وفي أية سنة هذا يا عباد الله ؟ !!!

..

.

.

 

.

.

.

Posted in منوع, جميع التدوينات, صناعة الوعي | Tagged , , , , , , , , , , , , , | أضف تعليقاً

يسألونك عن “داعش” (2) {وَلِتَسْتَبِينَ سَبِيلُ الْمُجْرِمِين}

يسألونك عن ” داعش “
(2)
{وَلِتَسْتَبِينَ سَبِيلُ الْمُجْرِمِين}

د. إسماعيل عليد. إسماعيل علي

إن وضوح الباطل وانكشافَه أمرٌ ضروريٌّ لمعرفة الحق، وإنَ استبانةََ طريق المجرمين ضرورية للاهتداء إلى طريق المؤمنين ..
وهذا ما ينطبق على فتنة ” داعش ” ..

فكثير من المسلمين لا يعرفون عنهم سوى شعاراتهم الكاذبة بأنهم يريدون إقامة دولة الخلافة وتطبيق الشريعة …

ولا يعرفون عنهم أن تكفير المخالفين لهم من المسلمين واستباحة دمائهم وأموالهم وأعراضهم عقيدة راسخة لديهم، وسلوك ملازم دائم لهم ..

أرجو أن لا نتعامل بعاطفة، بل بمحكمات الشرع، وقواعد أهل العلم ..

إن من البديهيات في دين الإسلام حرمةَ دم المسلم وعرضه وماله ..

وعندما يأتي من ينتهك هذه الحرمات فهو خارج عن الشرع كائنا من كان ..

ومن المقرر لدى أهل العلم أن ” الوسائل لها حُكْمُ الغايات والمقاصد “..

فالغاية المشروعة لا يُتوَصّل إليها إلا بوسيلة مشروعة ..

فإذا جاء من يريد أن يقيم الخلافة على جثث وأشلاء ودماء المسلمين الموحِّدين فليذهب هو وخلافتُه إلى الجحيم ..

بعض الإخوة ممن قرأ كلامي بالأمس تعامل معه بعاطفة ـ مع احترامي لهم واعتزازي بهم ـ ..

إن ” داعش ” يستحقون بكل جدارة أن يكونوا ” خوارج هذا الزمان “، بل الخوارج (الأولى) كانت أحسن حالا منهم؛ فقد كان خوارج الماضي أصحاب عبادة، أما ” داعش ” فأكثرهم قوم لا تدَيُّنَ عندهم ولا عبادة، وهذا كله بشهادة من أَرْتِضِي شهادتَهم من علماء سوريا وأئمتها ومجاهديها ..

إن ” داعش ” لا يقاتلون في سوريا إلا المجاهدين والثوار، ولا يقاتلون النظام البعثي النصيري ولا هو يقاتلهم ..

ويحلمون بأن يقتلوا ” محمد مرسي ” المرتدّ ـ بزعمهم ـ !!!

ثم أية خلافة هذه تقوم على يد مجموعات شيطانية من أقطارٍ شتى، سفهاء الأحلام، تولَت المخابرات الغربية والإقليمية صُنْعَ قياداتِهم، وزوّدتْهم بأحدث الأسلحة كي ينحروا بها أهل السنة الموحدين، ويُذَبِّحوهم ذَبْحَ انتقام؟؟ !!!!

.

.

.

.

Posted in منوع, جميع التدوينات, صناعة الوعي | Tagged , , , , , , , , , , , , | أضف تعليقاً

يسألونك عن “داعش” (1) شهادة من أرض الواقع

يسألونك عن ” داعش “
(1)
(شهادة من أرض الواقع)

د. إسماعيل عليد. إسماعيل علي

ما يُطْلَق عليه تنظيم ” داعش ” يُسمُّون أنفسَهم ” الدولة الإسلامية في العراق والشام ” ..

ولقد قابلْتُ كثيرين من السُّوريين؛ علماءَ وأئمةَ مساجدَ وطلابَ علمٍ وشبابًا وشيوخًا ومجاهدين، وكذلك بعضَ مَن أُسِروا وحُقِّق معهم من قِبَل ” داعش ” فأجمعوا على أن ” داعش ” أقلُّ ما يُوصَفون به أنهم ” خوارج هذا الزمان ” ..

التكفير رُكْن ركين في تكوينهم الفكريّ .. وفي واقعِهمُ العمليِّ يتساهلون ويُفْرِطون إلى أبعد مدى في تكفير أهل الإسلام ..

وقد اتفق كلُّ مَن لَقِيتُهم على أن نظام ” بشار ” النُّصَيْريّ لا يضرب الأماكن التي تقع تحت سيطرة ” داعش ” ولا يقصفها، وأن أية منطقة ينسحبون منها يسيطر عليها النظام مباشرة، ما يَدُلُّ على التنسيق بينهما.

ويتساهلون بدرجة شنيعة في قتل المسلمين بعد تكفيرهم ..
ولقد قتلوا أعدادا مُفْجِعة من أهل السنة، وخاصة العلماء والقضاة الشرعيين، كما قتلوا ـ ذَبْحا مباشرا ـ كثيرين من المجاهدين الثوار ضدّ نظام ” بشار ” النُّصَيْريّ.

ويتعمّدون سفك الدماء المسلمة المعصومة بأبشع وأقذر الطّرق، مثل الذبح كما تُذْبَح الأنعام، والقتل بطريق الخنق، ثم التمثيل بجثث ورؤوس من يَقتلونهم، بل إنهم قتلوا أحد القضاة العلماء الدعاة العاملين، وكان أستاذا جامعيا في الفقه وأصوله، واحتزُّوا رأسه وتركوا صبيانهم يعبثون بها، وقد صوّروها بعد القتل ونشروها على ” الإنترنت “، وقد لقِيتُ شقيقََه وهو من الدعاة العاملين ..

أما عن السواد الأعظم ممن ينضوون تحت هذا التنظيم الأثيم فهم ـ في جملتهم ـ غِلمانٌ أحْداثُ الأعمار، سفهاء العقول، جَهَلَة، من بلدان مختلفة، لا سيما شمال أفريقيا.

وقد انضم إليهم أيضا صنفٌ من السوريين الذين كانوا طوال تاريخهم ذوي سيرة سيئة، وسلوك بعيد عن أحكام الدين والشرع، بل كان بعضهم يوما من الأيام تابعا للنظام النَُصيريِّ المجرم، وكلُّ التغييرِ الذي طرأ عليهم هو أنهم أطالوا لحاهم وشعورَ رؤوسِهم إطالة فاحشة، وقصَّرُوا أثوابَهم، ومِن هذا الصنف الأخير قادة في التنظيم، وقُبِل في التنظيم بحجة أنه كان … ثم تاب !!

.

.

.

.

Posted in منوع, جميع التدوينات, صناعة الوعي | Tagged , , , , , , , , , , , , | أضف تعليقاً

الرسالة الخاتمة: الاختلاف والاجتهاد (الرسالة 14) | مع أ. مهنا الحبيل

@MohannaAlhubail

سلسلة حلقات للكاتب والباحث الإسلامي الأستاذ مهنا عبد العزيز الحبيل يتحدث فيها عن تطور الثورة السورية وثغراتها التي أخلت بها وبعض المفاهيم التي يجب إعادة النظر فيها..

.

.

.

Posted in الكاتب مهنا الحبيل, جميع التدوينات | Tagged , , , , , , , , , , , , , , , , , | أضف تعليقاً

مسارات الدستور الإسلامي (الرسالة 13) | مع أ. مهنا الحبيل

@MohannaAlhubail

سلسلة حلقات للكاتب والباحث الإسلامي الأستاذ مهنا عبد العزيز الحبيل يتحدث فيها عن تطور الثورة السورية وثغراتها التي أخلت بها وبعض المفاهيم التي يجب إعادة النظر فيها..

.

.

.

Posted in الكاتب مهنا الحبيل, جميع التدوينات | Tagged , , , , , , , , , , , , , , , , , , | أضف تعليقاً

مسار الدستور وشكل الدولة (الرسالة 12) | مع أ. مهنا الحبيل

@MohannaAlhubail

سلسلة حلقات للكاتب والباحث الإسلامي الأستاذ مهنا عبد العزيز الحبيل يتحدث فيها عن تطور الثورة السورية وثغراتها التي أخلت بها وبعض المفاهيم التي يجب إعادة النظر فيها..

.

.

.

Posted in الكاتب مهنا الحبيل, جميع التدوينات | Tagged , , , , , , , , , , , , , , , , , , , | أضف تعليقاً